إعلان مشترك يتوج أشغال الدورة 14 لمجلس الشراكة بين تونس والاتحاد الأوروبي

إعلان مشترك يتوج أشغال الدورة 14 لمجلس الشراكة بين تونس والاتحاد الأوروبي

تونس- الزيتونة اون لاين :

 

توجت أشغال الدورة 14 لمجلس الشراكة بين تونس والاتحاد الأوروبي المنعقدة في بروكسال، بإعلان مشترك تم نشره على الموقع الرسمي لمجلس أوروبا.

وأكدت هذه الدورة، تكثيف التعاون في مسائل رئيسية مثل تشغيلية الشباب والإصلاحات، وتعزيز الديمقراطية ودعم الحوكمة الرشيدة، والاستجابة لحاجيات الأمن المشترك والإدارة المشتركة لملف الهجرة، بحسب الإعلان. المنشور أمس الثلاثاء 15 ماي 2018.

ومن ضمن أبرز الأولويات الاستراتيجية لسنة 2018- 2020 التي اتفق عليها الجانبان، التنمية الاجتماعية والاقتصادية المندمجة والمستدامة، والديمقراطية والحوكمة وحقوق الانسان والتقريب بين الشعوب والتنقل والهجرة، فضلا عن الأمن ومكافحة التطرف.

وبينت الوثيقة أن إعلان الاتحاد الأوربي عن تخصيص دعم إضافي في شكل هبات بالنسبة لسنة 2018، تبلغ قيمته حوالي 300 مليون أورو، يؤكد الأهمية التي يوليها الاتحاد للشراكة المميزة مع تونس.

وعبر الاتحاد الأوروبي عن ارتياحه لنجاح الانتخابات البلدية التي انتظمت يوم 6 ماي 2018، معربا عن التزامه بدعم تونس لاستكمال إرساء الديمقراطية في بعدها المحلي ومسار اللامركزية كعامل مهم في تحقيق التنمية الجهوية، وفق ما جاء في نص الإعلان.

علاوة على القطاعات ذات الأولوية على غرار الفلاحة والسياحة، سينضاف دعم لتحديث الاقتصاد ولاسيما في اتجاه دفع التجديد والاقتصاد الرقمي والطاقات المتجددة والبحث والتخصص الذكي والذي سيكون محور اتفاق خاص سيعقد قريبا.

وترأس أشغال المجلس، كل من وزير الشؤون الخارجية خميس الجهيناوي، والمفوضة السامية للشؤون الخارجية وسياسة الأمن بالاتحاد الأوروبي ونائب رئيس المفوضية الأوروبية “فريدريكا موغريني”، بحضور المفوض الأوروبي المكلف بسياسة الجوار ومفاوضات التوسع “جوهانس هان”.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *