خسارة تونس من الفساد تُقدر بـ 2.8 مليار دينار سنويا

خسارة تونس من الفساد تُقدر بـ 2.8 مليار دينار سنويا

تونس- الزيتونة اون لاين :

 

ادت منظمة الشفافية الدولية أن كلفة الفساد في تونس تقدر بـ 2بالمائة من الناتج الداخلي الخام، أي ما يعادل نقطتين من نسبة النمو السنوية.

وأضافت المنظمة أن خسارة الدولة التونسية من الفساد تقدر ب1.2 مليار دولار في السنة أي ما يعادل 2.8 مليار دينار سنويا.

كما تشير نتائج استطلاع رأي أجرته مؤسسة كارنيغي للسلام الدولي سنة 2017 شمل 391 تونسيا لفهم كيفية ادراك التونسيين للفساد في بلادهم، حيث أظهرت نتائج الاستطلاع أن عديد المستجوبين شككوا في جهود الحكومة التونسية لمكافحة الفساد، حيث يرى 76 بالمائة منهم ان الفساد زاد بعد الثورة.

كما كشفت دراسة للمعهد الجمهوري الدولي ان 64 بالمائة من التونسيين يعتبرون أن الشخص الذي لع علاقات ونفوذ تكون حظوظه اكبر في الثراء من الشخص الذكي او الذي يمتلك مستوى تعليمي متميز.

هذا وتعتقد فئة كبيرة من التونسيين بان الفقر هو نتيجة حتمية انظافة اليد، كما تشير الارقام إلى أنه يتم في تونس تداول أموال بحجم 250 مليار دينار سنويا، وفق ما ذكرته جريدة الشروق في عددها الصادر اليوم الاحد 25 فيفري 2018.

وللتذكير فقد قال رئيس الحكومة يوسف الشاهد يوم الأربعاء 24 ماي 2017 بعد حملة الإيقافات في صفوف رجال أعمال وموظفين سامين إنه لا وجود لخيارات في الحرب على الفساد ”يا الفساد يا الدولة …يا الفساد يا تونس” وأنه مثل كل التونسيين اختار الدولة وتونس، مؤكدا أن الحكومة تتحمل مسؤولياتها وستخوض المعركة على الفساد الى النهاية.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *