أرقام عن  كأس العالم قبل البداية   … الرياضة اونلاين مع هيكل

أرقام عن  كأس العالم قبل البداية … الرياضة اونلاين مع هيكل

الزيتونة اونلاين تواكب كأس العالم من خلال مدكم بأرقام تاريخية عن موقعة البطولات عبر التاريخ ،وتحملكم كل أسبوع إلى متابعة خاصة مع دخولنا في العد التنازلي لموقعة روسيا 2018 .

الزيتونة اونلاين المساند الرسمي للمنتخب التونسي في المونديال .

 

 

أرقام عن  كأس العالم قبل البداية

سنة التأسيس 1930 
المنطقة عالمية :الفيفا
عدد الفرق 204 « مرحلة التصفيات »
32
يدخلون البطولة

تعتبر بطولة كأس العالم لكرة القدم أهم مسابقة يقيمها الاتحاد الدولي لكرة القدم الـ(فيفا) . يعقد كأس العالم لكرة القدم كل أربع سنوات منذ عام 1930 م (ماعدا بطولتي عام 1942 و1946 م واللتان ألغيتا بسبب الحرب العالمية الثانية.(

في عام 1950 كانت الدورة الرابعة بعد أن انقطعت مدة اثني عشر عامابسبب الحرب العالمية الثانية و حدثت بضخامة في البرازيل ولكن موعد البرازيل مع الكأس لم يكن مقدرا حيث فاز به الأوروجواي و قد سلم جول ريميه الكأس بنفسه بعد أن اضطر إلى النزول إلى الملعب والبحث عن الكابتن الفائز .الأوروجواي كانت بذلك تستعد كما إيطاليا لأخذ الكأس وابقائه لها اذا فازت به لثالث مرة ولكن انتظر العالم 20 عاما حتى يستطيع أحدهم أن يؤخذه.

عام 1954 كان من نصيب السويسريين ضيافة وللألمان(الغربيين) فوزا وكانت بداية مسيرتهم مثلما كانت بداية مسيرة البرازيل عام 1958 في السويد.استمر البرازيل في مشوارهم بالكأس الثاني لتحتدم المنافسة لنيل كأس جول ريميه للمرة الثالثة والأخيرة لذاك الكأس.

لكن مشوار البرازيل انقطع بطولة 1966 عندمافازت إنجلترا أصحاب الأرض والجمهور بالكأس لتمنعهم من الإحتفاظ به ولو لأربع سنوات زوتحقق الحلم البرازيلي في المكسيك عام 1970 واحتفظوا بالكأس عندما فازوا على بيرو ولكن الكأس سرق ولم يعثر عليه كما عثر عليه عام 1966. وأوقف التقليد المتبع باعطاء الكأس لمن يفوز به ثلاث مرات. وبعد غياب دام عشرون عاما عن المركز الأول في منصة التتويج كان للألمان شرف حمل الكأس ذو الشكل الجديد وانتصارهم الثالث ولحسن حظهم كان ذلك في أرضهم.

عقد كأس 1978 في الأرجنتين وفاز به المضيف كأس 1982 في اسبانيا من نصيب إيطاليا. وكأس 1986 كان في المكسيك مرة اخرى ولكن من نصيب الأرجنتين ونجمها مارادونا. كاس 1990 للألمان في بلد الطليان .وكأس البرازايل الرابع في أمريكا عام 1994. المضيف وللمرة الأولى رغم أنها استضافته الثانية فاز بالكأس لتنضم فرنسا للوحة الشرف.

وقدكانت هذه المرة السادسة في تاريخ البولة التي يفوز بها البلد المضيف ولكن السابعة لم تحدث اذ أن البرازيل فازت بالبطولة التي استضافتها اليابان وكوريا الجنوبية مشاركة.

ويشارك في كأس العالم 32 منتخب مقسمة على 8 مجموعات كل مجموعة بها 4 منتخبات ويتأهل منتخبين من كل لمجموعة للدور الذي يلي الدور التمهيدي . ويعد المنتخب البرازيلي صاحب الرقم القياسي في احرز كأس العالم حيث احزره 5 مرات في أعوام 1958 و 1962 و 1970 و 1994 و 2002 يليه المنتخب الإيطالي الذي احرزه 4 مرات في عام 1934 و عام 1938 و عام 1982 و عام 2006 ويعتبر المنتخب الايطالي أول منتخب يحرز البطوله مرتين متتاليتين حين احرزه سنة 1934 و 1938، ثم المنتخب الألماني حين احرزه عام 1954 و عام 1974 و عام 1990 وكانت جميعها باسم ألمانيا الغربية. وقد كان مونديال 1990 اخر مونديال تمثل فيه ألمانيا منتخبين الشرقية والغربية حيث انهما في مونديال 1994 كانتا قد اتحدتا.

ويحظى كأس العالم بمتابعة كبيره حيث ان القنوات التي تنقل المونديال بلغت 208 قنوات ويعتبر هذا رقم قياسي كبير بينما بلغ عدد مشاهدي نهائي كأس العالم 2006 بين فرنسا وإيطاليا مليار ونصف متفرج بينما تقول دراسات ان عدد مشاهدي مباريات البطولة مجتمعة التي تبلغ عددها 64 مباراة أكثر من 40 مليار متفرج.

 

منافسات دولية سابقة 
أقيمت أول مباراة كرة قدم دولية في 1872 بين منتخب أسكتلندا لكرة القدم ومنتخب إنجلترا لكرة القدم. في هذه المرحلة نادرا ما تلعب الرياضة خارج بريطانيا العظمى وأيرلندا. حينما بدأت شعبية كرة قدم بالازدياد في مختلف أنحاء العالم مع نهاية القرن، اعتبرت كرياضة استعراضية (بدون منح أوسمة) في أولمبياد عام 1900 وعام 1904؛ أصبحت كرة القدم منافسة رسمية في الألعاب الأولمبية منذ الأولمبياد الصيفي لعام 1908. كان الحدث، المخطط من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم، للاعبين الهواة فقط، وقد اعتبرت كرة القدم كلعبة استعراضية وليست رياضة تنافسية. ربحت بريطانيا العظمى (المتمثلة بمنتخب إنجلترا لكرة القدم الهاوي) الحدث في عامي 1908 و 1912.

بعد أن تأسس اتحاد كرة القدم العالمي (الفيفا) عام 1904، كانت هنالك محاولة من قبل الاتحاد لتنظيم بطولة كرة قدم دولية بين الأمم خارج الإطار الأوليمبي في سويسرا عام 1906، وقد كانت هذه البداية الأولى لكرة القدم الدولية.

مع استمرار الحدث الأوليمبي بقيام المبارات بين الفرق الهاوية، نظم السير توماس ليبتون “بطولة كأس السير توماس ليبتون” في تورين عام 1909. كانت بطولة ليبتون بين النوادي (وليس المنتخبات الوطنية) من مختلف الأمم، كل نادٍ منهم يمثل الدولة بكاملها. توصف المنافسة أحيانا بكأس العالم الأولى، وقد احتوت البطولة على الأندية المحترفة الأعلى من حيث المستوى، المشاركة من إيطاليا وألمانيا وسويسرا، ولكن اتحاد كرة قدم الإنجليزي رفض أن يرتبط بالمنافسة وتجنب إرسال الأندية المحترفة. دعا ليبتون نادي “غرب أوكلاند”، نادٍ هاوٍ من مقاطعة دورام، لتمثيل إنجلترا بدلا من ذلك. ربح غرب أوكلاند البطولة وعاد في عام 1911 للدفاع عن لقبه بنجاح، وقد أعطي الكأس إلى الأبد، بموجب قواعد المنافسة.

في عام 1914، وافق اتحاد كرة القدم العالمي على الاعتراف بالبطولة الأوليمبية كـ “بطولة كرة قدم عالمية للهواة”، وتحمل مسؤولية إدارة الحدث. هذا مهد الطريق لأول منافسة كرة قدم عابرة للقارات في العالم، وذلك في الألعاب الأولمبية الصيفية 1920، حين تنافس عليها منتخب مصر لكرة القدم (الذي أقصي من المباراة الأولى) مع ثلاثة عشر منتخب أوروبي. ربح الميداليات الذهبية منتخب بلجيكا لكرة القدم. بعد ذلك فاز منتخب الأورغواي لكرة القدم ببطولات كرة القدم الأوليمبية في عامي 1924 و 1928. في عام 1928 قرر اتحاد كرة القدم العالمي تنظيم بطولته الدولية الخاصة خارج نطاق الألعاب الأولمبية. مع كون الأوروغواي أبطال كرة القدم الرسميين آنذاك لمرتين، وللإحتفال بالذكرى المئوية لاستقلال الأوروغواي في عام 1930، جعل اتحاد كرة القدم العالمي الأورغواي الدولة المضيفة لكأس العالم.

أول كأس عالم
الألعاب الأولمبية الصيفية 1932 التي أقيمت في لوس أنجلوس لم تتضمن كرة القدم كجزء من جدول المسابقات بسبب الشعبية المنخفضة لكرة القدم في الولايات المتحدة، في حين أخذت كرة القدم الأمريكية تزداد شعبية. إختلف اتحاد كرة القدم العالمي واللجنة الأولمبية الدولية أيضا على وضع اللاعبين الهواة، لذا أسقطت كرة قدم من جدول الألعاب لذلك الأولمبياد. خطط رئيس اتحاد كرة القدم العالمي جول ريميه لبطولة كأس العالم التدشينية لتقام في الأورغواي عام 1930. تم دعوة الاتحادات الوطنية للأمم المختارة لكي ترسل منتخبات تمثلها، لكن إختيار الأورغواي كمكان للمنافسة كان يعني سفراً طويلاً ومكلفاً عبر المحيط الأطلسي بالنسبة لأوروبا. وبالفعل، لم ترسل دولة أوروبية فريقاً حتى الشهرين السابقين لبداية المنافسة. في النهاية أقنع رميه منتخبات بلجيكا، وفرنسا، ورومانيا، ويوغسلافيا للقيام بالرحلة. ككل، شاركت 13 دولة في البطولة، سبع منها من أمريكا الجنوبية، وأربع من أوروبا، واثنتين من أمريكا الشمالية.

حدثت أول مباراتين لكأس العالم مباشرة، وقد فاز فيها منتخب فرنسا لكرة القدم ومنتخب الولايات المتحدة لكرة القدم، اللذين فازا على المكسيك 4 – 1، وبلجيكا 3 – 0، على التوالي. الهدف الأول في تأريخ كأس العالم أحرزه الفرنسي لوشين لورين. في المباراة النهائية، تغلب منتخب الأورغواي لكرة القدم على الأرجنتين بنتيجة 4 – 2 أمام حشد كبير بلغ 93000 شخص في مونتيفديو، وأصبح الأوروغواي أول دولة تفوز بالكأس.
التطورلقد كانت البطولات الأولى من كأس العالم لكرة القدم الأكثر صعوبة بسبب مشكلات النقل بين القارات و الحرب ، و القليل من منتخبات أمريكا الجنوبية إستطاعت أن تسافر إلى أوروبا في 1934 و 1938 ، حيث منتخب البرازيل لكرة القدم هو الوحيد من أمريكا الجنوبية الذي لعب في البطولتين ، و قد تم إلغاء بطولتي 1942 و 1946 بسبب الحرب العالمية الثانية.

و قد كانت بطولة كأس العالم لكرة القدم 1950 الأولى التي تشارك فيها الدول البريطانية ، و قد انسحبت الفرق البريطانية من الفيفا في عام 1920 لأنهم رفضوا اللعب مع الدول التي حاربتهم في الحرب العالمية الأولى ، و قد شهدت البطولة عودة منتخب الأوروغواي لكرة القدم بطل كأس العالم لكرة القدم 1930 ، و قد فازت باللقب مرة أخرى.

و في بطولات كأس العالم ما بين 1934 و 1978 تنافست 16 دولة للفوز بكأس العالم ، بإستثناء 1938 و 1950 حين إنسحبت بعض الفرق بعد تأهلها ، و قد لعبت تلك البطولات ب15 و 13 فريق ، و كانت معظم الفرق المشاركة من أوروبا و أمريكا الجنوبية ، مع مشاركة قليلة من أمريكا الشمالية و آسيا و أفريقيا و أوقيانوسيا ، و كانت هذه الفرق محط عبور لفرق أمريكا الجنوبية و أوروبا ، و حتى عام 1978 تأهلت القليل من الفرق إلى ما بعد الدور الأول مثل منتخب الولايات المتحدة لكرة القدم في عام 1930 تأهل إلى الدور النصف نهائي ، و منتخب كوبا لكرة القدم تأهل إلى الدور الربع نهائي في عام 1938 ، و منتخب كوريا الشمالية لكرة القدم تأهل إلى الدور الربع نهائي في عام 1966 ، و منتخب المكسيك لكرة القدم تأهل إلى الدور ربع النهائي في عام 1970.

و في عام 1982 ، تم زيادة عدد الفرق المشاركة في كأس العالم إلى 24 فريق ، و في عام 1998 تم زيادتهم إلى 32 فريق ، مما جعل العديد من الفرق من آسيا و أفريقيا و أمريكا الشمالية تتأهل إلى النهائيات ، و لم تتم زيادة مقاعد أوقيانوسيا ، و في تلك السنين إستطاعت الدول من تلك المناطق أن تحقق النجاح ، حيث تخطى العديد منهم الدور الأول ، مثل منتخب المكسيك لكرة القدم الذي وصل إلى الدور ربع النهائي في عام 1986 و وصل إلى الأدوار المتقدمة في أعوام 1994 و 1998 و 2002 و 2006 ، و منتخب المغرب لكرة القدم الذي وصل إلى الدور الأول في عام 1986 ، و منتخب الكاميرون لكرة القدم وصل إلى الدور الربع نهائي في عام 1990 و أيضا في نفس البطولة وصل منتخب كوستاريكا لكرة القدم إلى الدور الأول ، و منتخب نيجيريا لكرة القدم وصل إلى الدور الأول في بطولتي 1994 و 1998 ، و منتخب السعودية لكرة القدم وصل إلى الدور الأول في عام 1994 ، و منتخب الولايات المتحدة لكرة القدم وصل إلى الدور الأول في عام 1994 و الدور الربع نهائي في عام 2002 ، و منتخب كوريا الجنوبية لكرة القدم حصل على المركز الرابع في كأس العالم لكرة القدم 2002 ، و منتخب السنغال لكرة القدم وصل إلى الدور الربع نهائي في عام 2002 ، و منتخب اليابان لكرة القدم وصل إلى الدور الأول في عام 2002 ، و منتخب أستراليا لكرة القدم و منتخب غانا لكرة القدم وصلا إلى الدور الأول في عام 2006 ، و بالرغم من ذلك فإن منتخبات أوروبا و أمريكا الجنوبية تظل هي الأقوى في تلك البطولات ، فمثلا جميع المنتخبات التي وصلت إلى الدور الربع نهائي في كأس العالم لكرة القدم 2006 كانت من أمريكا الجنوبية و أوروبا.

و في تصفيات كأس العالم لكرة القدم 2006 شاركت 198 دولة فيها ، و لم تسنح الفرصة لثلاثة دول لكي تشارك في التصفيات و هي تيمور الشرقية و بوتان و جزر القمر (جزر القمر و تيمور الشرقية لم يكونوا أعضاء في الإتحاد الدولي لكرة القدم في أثناء إقامة قرعة التصفيات).

و توجد هنالك بطولة كأس العالم لكرة القدم للسيدات ، و قد أقيمت أول بطولة في عام 1991 في الصين

نلتقي الأسبوع القادم في أرقام عن كأس العالم 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *