المركز الوطني للجلود و الأحذية : حملة تثمين جلد العيد 2020

المركز الوطني للجلود و الأحذية : حملة تثمين جلد العيد 2020

المركز الوطني للجلود و الأحذية :
حملة تثمين جلد العيد 2020

تحت شعار : ” جلد العيد في عوض ترميه و تلوث بيه … يولي ثروة كي تستحفظ عليه …”

تنطلق يوم الخميس 23 جويلية 2020 حملة تثمين الجلود التي ينظمها المركز الوطني للجلود و الأحذية تزامنا مع عيد الأضحى المبارك أعاده الله علينا باليمن و الخير و البركة و السلوان

و قد أصدر المركز الوطني للجلود و الأحذية دليلا إجراءيا يثمن طرق حماية الجلد و المحافظة عليه و مما جاء في دليل الإجراءات أن إهمال الجلد و إلقائه عشوائية يساهم في إحداث كارثة طبيعية بينما أن المحافظة على الجلد بالسلخ الجيد و التمليح يمكن من صناعة حذائين أو حقيبتين بجلد غنم واحد
كما جاء فيه تفسير و تبسيط لعملية السلخ و التصبير، حيث أن :

عملية السلخ الجيدة تقتضي

1- قص الجلد من جهة البطن على خط عمودي مستقيم
2- عدم ترك بقايا اللحم و الشحم في الجلد لتجنب تعفنه
3- عدم جرح أو ثقب الجلد
4- قطع الزوائد و الأجزاء البارزة ( الذيل و الأكواع)

بينما تكون عملية التصبير على النحو التالي

1- مسح الجلد للتخلص من الدم العالق
2- تمليح الجلدمباشرة بعد الذبح و ذلك ببسط الجلد مفتوحا و غير منكمش و نشر طبقة من الملح على كامل الجانب الداخلي للجلد بمقدار 1كغ على الأقل
3- طي الجلد و وضعه في كيس بعيدا عن أشعة الشمس في آنتظار رفعه من قبل أعوان البلدية.

و تحت إشراف وزارة الصناعة و المؤسسات الصغرى و المتوسطة و الجامعة الوطنية للجلود و الأحذية تنطلق حملة تثمين جلد العيد 2020 بالشراكة مع وزارات و هيئات و جمعيات بارزة من بينها : وزارة الشؤون المحلية، وزارة البيئة، وزارة الفلاحة و الموارد المائية و الصيد البحري، وزارة الشؤون الدينية، الوكالة الوطنية للتصرف في النفايات، الإدارة العامة للمصالح البيطرية، الشركة العامة للملاحات التونسية، الشبكة الوطنية للجمعيات و الكشافة التونسية.

 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *