اتخاذ إجراءات لمنع دخول أي مشتبه في إصابته بكورونا إلى أقسام الاستعجالي

اتخاذ إجراءات لمنع دخول أي مشتبه في إصابته بكورونا إلى أقسام الاستعجالي

اتخاذ إجراءات لمنع دخول أي مشتبه في إصابته بكورونا إلى أقسام الاستعجالي

 

 

 

قامت وزارة الصحة باتخاذ جميع الإجراءات اللازمة لمنع دخول كل مشتبه في إصابته بفيروس كورونا المستجد إلى الأقسام الاستعجالية بمختلف المستشفيات العمومية، وفق ما أفاد به مدير عام الهياكل الصحية العمومية بالوزارة محمد مقداد.
وأوضح مقداد، أن الوزارة نصبت خيمة أمام كل مستشفى، وهي عبارة عن وحدات ما قبل الفرز يقع فيها فحص المرضى الوافدين على قسم الاستعجالي للتأكد من عدم إصابتهم بأعراض فيروس كورونا المستجد والقيام بالتحاليل اللازمة.
كما تم إلى جانب هذه الخيام تخصيص فضاءات أخرى محاذية لكل الأقسام الاستعجالية وهي عبارة عن وحدات فرز يقع فيها التثبت بصفة نهائية من الحالة الصحية للمرضى الذين سيسمح لهم بالدخول الى الاستعجالي أو إلى بقية أقسام المستشفى.
وفي ما يتعلق بتسجيل تسرب بعض المرضى المصابين بفيروس كورونا إلى عدد من أقسام المستشفيات مما تسبب في المدة الأخيرة في غلقها وإحالة أعوانها على الحجر الصحي، أكد مقداد أن هذه الحالات المتسربة سمح لها بالدخول إلى الأقسام المعنية لأنها لم تكن تحمل أي أعراض تدل على إصابتها بهذا الفيروس.
وقال مقداد إنه من الممكن ألا تظهر على المصاب بفيروس كورونا أية أعراض تدل على إصابته بهذا الفيروس، كما أنه من الوارد أن تكون نتائج التحاليل التي أجريت عليه في وقت محدد سلبية لذا من المحبذ عدم الاكتفاء بتحليل واحد وإعادة التحليل في فترة لاحقة للتأكد قطعيا من سلامة الشخص المعني من هذا الفيروس.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *