إذاعة الزيتونة للقرآن الكريم 12سنة: تميز إبداع و تألق على الدوام

إذاعة الزيتونة للقرآن الكريم 12سنة: تميز إبداع و تألق على الدوام

إذاعة الزيتونة للقرآن الكريم

12سنة تميز إبداع وتألق على الدوام

 

 

أضيئت الشمعة الأولى لآنطلاق بث اول اذاعة تونسية دينية بتاريخ 13سبتمبر2007،
ألا وهي إذاعة الزيتونة للقرآن الكريم، إذاعة التسامح، الاعتدال والوسطية، من القلب إلى القلب.
يعد هذا التاريخ هاما في مسيرة الإعلام التونسي لآعتبار الخطاب الديني المتجدد التي أرست معانيه من خلال تأصيل التعليم الزيتوني بما يحتويه من نواميس وقواعد تعكس المذهب المالكي وتبوّب لقيم ونماذج منتقاة من القرآن الكريم ومن سنة الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم من خلال برامج قيمة انطلقت مع كبار المشايخ في بلادنا على غرار المرحوم الشيخ الدكتور عبدالرحمن الحفيان، المرحوم الدكتور كمال عمران، الشيخ الدكتور عثمان الانداري و الشيخ محمد مشفر و غيرهم كثيرون
فهم ثلة نيرة في إذاعة الزيتونة للقرآن الكريم التي شهدت تطورا ألقى بظلاله في مستوى الآنفتاح على المجتمع ومعالجة أهم المشاكل المطروحة فيه بأسلوب مميز جمع بين الدين والمجتمع فأثمرت مزيجا من اللقاءات والبرامج التي جمعت شمل جيلين او ثلاث(المشائخ والأساتذة ثم الاطفال) قدّموا المعلومة فأضافوا الكثير إلى المشهد الإعلامي فوصل صدى هذه الرسائل إلى كل البقاع بما في ذلك شرق الجزائر، ليبيا و دول أخرى تعززت العلاقة معهم عبر مصدح بسيط آستطاع أن يتصل و يتواصل مع الجميع بخطاب ديني وسطي يعكس واقعهم ويصور مشاغلهم في الحياة.

واليوم تستمر رسالة إذاعة الزيتونة للعام 12 على التوالي …كل عام و إذاعة الزيتونة للقرآن الكريم بألف خير، دام التألق و التميّز لأول إذاعة دينية في تونس…
إذاعة الزيتونة للقرآن الكريم
من القلب إلى القلب

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *